قبطان السفينة التركية التي تعرضت لهجوم صاروخي من مليشيات الحوثي يروي التفاصيل

روى قبطان السفينة التركية “انيسيا ام بولو” التي تعرضت لهجوم صاروخي من قبل مليشيات الحوثي تفاصيل الحادثة التي وقعت للسفينة المحملة بالقمح أثناء توجهها إلى ميناء الصليف اليمني.

وذكر القبطان ويدعى فولكان ساري وفقا لـ”سبق”، أنه عندما كانت السفينة بين دولتي جيبوتي واليمن سمع طاقمها دوي انفجار وعندما خرجوا شاهدوا آثار الانفجار في جانب السفينة، مشيرا إلى أن الصاروخ استهدف أحد خزانات التوازن.
وأضاف أن الطاقم السفينة وعددهم 23 بحارا كانوا داخل السفينة ما عدا وحدا كان في الخارج، ولم يتعرضوا لأي إصابة، مبينا أن الأمر لم يأخذ وقتا طويلا حتى باشرت قوات التحالف الحادثة، وتم نقل السفينة إلى ميناء جازان وأجريت التحقيقات حول الحادثة وأعلنت النتائج.
وأشار إلى أن السفينة لازالت في ميناء جازان وأن الطاقم سيغادر بالسفينة فور الانتهاء من أعمال الصيانة.
يذكر أن قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، أعلنت أن السفينة التركية، تعرضت لهجوم صاروخي مدبر من الميليشيات الحوثية، ولم يتم العثور على مواد مشبوهة بحمولة السفينة التي تتكون من “القمح”.