اعلان

مصادر تكشف تفاصيل جديدة عن ملاحقة قاتل الشهيد السبيعي قبل القبض عليه

Advertisement

كشفت مصادر تفاصيل جديدة عن ملاحقة قاتل الشهيد عبدالله السبيعي مساء الأربعاء الماضي أثناء أدائه مهماته الأمنية المرورية بالمرور في شارع أبي بكر، بالطائف.

وقالت المصادر إن المتهم أصاب الشهيد ثم هرب بدوريته قبل أن يتم استيقافه وضبطه، وأشارت إلى أن رجل الأمن عبدالله السبيعي كان يؤدي مهمات عمله كالمعتاد داخل دورية المرور متابعا حركة السير في نهاية شارع أبي بكر أمام “مول” تجاري وتعرض إلى هجوم غادر بالسكين من شخص أسمر البشرة يرتدي قميص نوم داكنًا، بحسب “عكاظ”.
وتابعت المصادر أن المتهم أخذ سلاح الشهيد واستقل الدورية وهرب بها وتم إبلاغ الجهات الأمنية بالواقعة وسارعت الأجهزة في ملاحقة المتهم الهارب في اتجاه طريق السيل قبل أن يعود إلى داخل المحافظة في شارع الستين قرب مستوصف طبي خاص ثم ترجل من المركبة وبيده المسدس قاطعًا زحام السيارات ليتوارى داخل الحي لكن محاولته في الاختباء باءت بالفشل، أذ تمكن أحد رجال البحث الجنائي من كشف مخبئه وتحديد موقعه.
وأضافت المصادر أن المتهم قفز سور أحد المواقع الحكومية مستغلا كثافة الأشجار المحيطة وأطلق النار على بعض الموجودين وطلب منهم وهو في حالة هستيرية تسليمه إحدى السيارات تعينه في الهرب ثم بادر بإطلاق النار على رجال الأمن الذين ردوا عليه بالمثل وأصابوه وألقوا القبض عليه.