اعلان

من هو المستثمر القطري الذي حضر اجتماعات برج ترامب في 2016؟

Advertisement

أكد مستثمر قطري ذكر اسمه في مجموعة من التغريدات التي أرسلها المحامي الأمريكي مايكل أفيناتي أنه كان بالفعل موجودا في اجتماعات ببرج ترامب في ديسمبر/ كانون الأول 2016.

وقال المستثمر، ويدعى أحمد الرميحي، إن الهدف من وراء حضور تلك الاجتماعات هو الحصول على بعض الوقت للقاء بعض المسؤولين في المرحلة الانتقالية للرئيس الأمريكي، وفقا لشبكة “السي إن إن”.
وقال المتحدث باسم شركة “سبورت ترينيتي”، وهي شركة يمتلك الرميحي جزءا منها، إن الرميحي كان موجودا يوم 12 ديسمبر/ كانون الأول 2016 بصفته مديرا لاستثمارات قطر، وهي وحدة داخلية في جهاز قطر للاستثمار، لمرافقة الوفد القطري الذي كان بصدد لقاء بعض المسؤولين في المرحلة الانتقالية لترامب.”
وأضاف المتحدث بالقول: “لم يشارك الرميحي في أي اجتماعات مع مايكل فلين، ووجوده اقتصر على ذلك التاريخ فقط.”
ولم يفصح المتحدث باسم الرميحي عن أسماء المسؤولين في المرحلة الانتقالية لترامب، ولم يحدد تفاصيل النقاشات التي دارت حينها.
وتعتبر هذه الشهادة الأولى التي يقدمها الرميحي بشأن اجتماعاته في برج ترامب، خصوصا بعد أن تناولها مايكل أفيناتي، محامي ستورمي دانيالز، كثيرا في الفترة الأخيرة عبر تغريداته.