وفق دراسة علمية.. هذه فوائد السواد في الموز

أثبتت دراسات علمية مؤخرًا، أن تحوّل ثمار الموز إلى اللون الأسود لا يعني عفنه، وإنما يزيد من احتوائه على مادة فعالة مضادة ومحاربة لمرض السرطان. وأكّدت تلك الدراسات أن البقع البنية التي تكسو قشرة الموز تدل على نضجه، فضلًا عن احتوائها على مادة TNF المضادة لتكوّن الخلايا السرطانية.

وجاءت تسمية المادة بـ TNF اختصارًا لـ Tumor Necrosis Factor وتعني بالعربية “عامل النخر الورمي”، وكلّما زاد تناولنا لثمار الموز “المسود”، حصلنا على كمية أكبر من المادة التي أثبتت الدراسات حدّها من نمو وتكاثر الخلايا السرطانية في الجسم.