حسن نصر الله يعلن مسؤوليته عن إطلاق عدد من الصواريخ من داخل سوريا على مواقع إسرائيلية في الجولان

أعلن ” حسن نصر الله” للمرة الأولى عن مسؤوليته في الهجوم الصاروخي على المواقع الإسرائيلية في الجولان من داخل سوريا وكشف أن عدد الصواريخ التي أطلقت هو 55 صاروخا بعضها من الحجم الكبير.

وقال ما يسمى الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني، حسن نصر الله، أمس الإثنين، إن القصف الصاروخي من سوريا، والذي استهدف مؤخرا مواقع القوات الإسرائيلية في هضبة الجولان، أثبت عدم جاهزية إسرائيل للحرب.
وأشار نصر الله في خطاب متلفز إنه “تم إطلاق 55 صاروخا، بعضها من الحجم الكبير، على مواقع الاحتلال في الجولان المحتل”، مضيفا أن القصف “أثبت أن الجبهة الداخلية للعدو غير جاهزة للحرب وهذا ما دعاه للمسارعة بالتهدئة”. هذا وكانت إسرائيل في وقت سابق اتهمت إيران وحزب الله باستغلال الأراضي السورية بإطلاق عدد من الصواريخ على قواعدها في الجولان.