بالصور: رويال رامبل يكشف عن أول معلقين عربيين على WWE.. تجربة سعودية

كشف مهرجان “رويال رامبل” للمصارعة الحرة في المملكة الذي أطلقته الهيئة العامة للرياضة، عن نجمين مميزين في التعليق على المصارعة الحرة، وهما الشابان جود الدجاني وسلطان الحربي، ليكونا أول معلقين عربيين لبطولات المصارعة الحرة “WWE”.

فعن أحداث وصولهما لطاولة التعليق من جوار الحلبة، قالا: “قصتنا مع أول طاولة تعليق عربية في تاريخ المصارعة الحرة بدأت مع إنتاجنا لبرنامج مبني على لعبة إلكترونية خاصة بالمصارعة الحرة قمنا بنشرها عبر منصة “يوتيوب”، فتواصل معنا مسؤولون من اتحاد “WWE”، وطلبوا منا أن نكون موجودين نحن الاثنين على هذه الطاولة”.
وأشار الشابان لموقع “سبق” إلى أن المصارعة الحرة هي باختصار فن رياضي يتم تأديته على خشبة الحلبة، بحيث يقوم عدد من الرياضيين بتمثيل شخصيات مستوحاة من الواقع تتحدث عن هموم وحياة البسطاء اليومية، لذلك تعلقا بها منذ الطفولة، فالحماس بها كان يخاطب اهتماماتهما، ومع تقادم السنوات ازداد هذا التعلق حتى أصبحا الآن يتواجدان في أول طاولة تعليق عربية في تاريخ المصارعة الحرة.
وعن سبب اختيارهما التعليق على المصارعة دون الألعاب الأخرى ككرة القدم، قالا: “هناك فرق بين التعليق على مباراة كرة قدم والتعليق على مباراة مصارعة حرة، الاختلاف يكمن في أن التعليق على مباراة كرة القدم به طابع الجدية، بينما التعليق على مباراة مصارعة حرة يجمع بين الطرافة ومهارة التفاعل والحماس، وكذلك يتميز معلق المصارعة بأنه قادر على المساهمة في صناعة المصارعين، عكس معلق كرة القدم الذي لا يخرج عن الوصف دون التغيير”.
ويضيفان بحديثهما عن دافع إنشاء مجموعة “هروج المصارعة”: “بدأت فكرتها من عرض WWE الذي أقيم في جدة عام 2015، وحينها كان شغف وتعلق الجمهور السعودي الهائل بالمصارعة الحرة قد لفت الانتباه، فقررنا إنشاء مجموعة من المنصات يتم بها مشاركة هواة المصارعة الحرة، وكان اسم هروج المصارعة المختار يدل على ثقافتنا، ويكون هو اللغة البسيطة التي بها نتحاور، ونحن موجودان في يوتيوب، وكذلك في ساوندكلاود وآيتونز، وأيضاً في سناب شات وتويتر وإنستجرام وفيسبوك، تحت اسم هروج المصارعة، والمختصر باللغة الإنجليزيةHMWP”.
ويؤكد “الدجاني” و”الحربي” أنهما يهتمان برياضات أخرى غير المصارعة الحرة، مثل رياضة الملاكمة، ورياضة فنون القتال المختلط، تحديداً الأخيرة؛ فهي دوماً قريبة إلى حد ما من عالم المصارعة الحرة .
ولا ينسى النجمان تجربتهما مع التعليق على عرض “رويال رامبل” الذي أقيم الفترة الماضية في مدينة جدة؛ حيث قالا: “كانت تجربة بها مشاعر السعادة بأننا عشنا أحد أحلام الطفولة بأن نقابل مصارعينا المفضلين، وكذلك كان هناك شعور عالٍ من الفخر بأننا موجودون كمواهب سعوديين في أول طاولة تعليق عربية في تاريخ WWE، وهذه التجربة لم تكن فقط فرصة تاريخية بالوجود على طاولة التعليق؛ بل نراها أولى الجسور بيننا وبين أكبر منظمة مصارعة حرة في العالم؛ لكي نخلق فرصاً واعدة لاستغلال المواهب السعودية، مما يخلق الفرص التي تساهم في تحقيق أهداف رؤية 2030.
وختما قائلين: “هدفنا الوحيد إنشاء مركز يهتم بتطوير وتعزيز ودعم مواهب السعوديين والعرب في المجالات المتعلقة بالمونتاج والتصميم المرئي والمسموع، وشعارنا دوماً أن القادم أفضل”.