أستاذ اجتماع: المرأة تفرّغ طاقتها الكلامية والنفسية في العمل

شدد أستاذ علم الاجتماع بجامعة الملك سعود الدكتور سليمان العقيل على ضرورة تشجيع النساء على خوض سوق العمل.

وقال “العقيل” لـ”سبق”: مجال العمل يتيح للمرأة فرصة تفريغ طاقتها الكلامية والنفسية، وكذلك طاقتها الاجتماعية المخزّنة والمكتوبة التي كانت تنفس عنها للزوج أو عبر اللقاءات الاجتماعية “شاهي الضحى”. وأضاف: المرأة تتحدث وتبحث عن الإعجاب وتحب أن تتقدم في مجال النصح وإبداء المكنون والبحث عن الجديد المبهر والملفت.

وأردف: تتحدث النساء في مقر العمل عن خلفياتهن الثقافية والاجتماعية والأسرية وعقدهن ووعيهن ورغباتهن، إما للنصح، أو للتنفيس، أو للتباهي، أو للانتقاص، أو للتفاخر، أو للإرشاد، أو لبسط السيطرة والنفوذ، أو لكسب الشهرة، أو البحث عنها، أو لتجديد الذات أو لاقتباس الجديد. وتابع: كثير من النساء يتحدثن من أجل الحديث نفسه، والمكنونات لدى النساء لا تكبت بل تظهر وتُجمّل بـ”بهارات كثيرة”.