بعد بيان رسمي.. والد الطفلة عائشة يكشف عن موقف الصحة تجاه المتسببين في وفاتها بالطوال!

قال محمد حمدي والد الطفلة (عائشة) التي توفيت داخل مستشفى الطوال العام جنوب منطقة جازان أنه اكتشفَ عدم اتخاذ أي إجراء من قِبل “الصحة” في حق المتسببين بوفاة طفلته حتى الآن؛ بعد الحقنة التي تلقتها في المستشفى.

وحسب ” سبق” أضاف ردا على بيان الصحة ” اللجنة التي تحقق في الحادث تسألني عن أسماء المتهمين فكيف تذكر مسبقًا أنه تم التحقيق ورفع الإجراءات (التحفظ على الملف والمستندات)؟! وتابع: سأكمل بقية المتطلبات، وأرفعها لهم على أمل إنصافي”.
وكانت صحة جازان قد قالت في بيان إعلامي حول الحادثة، ” بأنه تم شخوص لجنة مختصة لمستشفى الطوال العام للتحقق، والتحقيق مع كل من تعامل مع الحالة، مع التحفظ على الملف الطبي والمستندات المطلوبة.
وتابعت: انتهت اللجنة من أعمال التحقيق، وجار عرضها على اللجنة الاستشارية؛ ليتم إحالتها للهيئة الصحية الشرعية بمنطقة جازان تبعًا لذلك.
وأضافت إن لجنة قابلت الأب، وشرحت له الوضع، وذلك بعد شكوى الأب أمس من عدم إطلاعه على مجرى التحقيقات.
يشار إلى أن والد الطفلة اتهم طاقم طبي بالمستشفى بالتسبب في وفاة ابنته مشيرا إلى أنه ذهب بها إلى المستشفى لمعاناتها من الحرارة والاستفراغ المتكرر ثم قام الطبيب بوضع السماعة على صدرها وقرر صرف مغذٍّ وحقنة وبعد صرفهما مرت 20 دقيقة تنازع فيها الموت ثم توفيت.