اعلان

“غبار الشرقية” يستنفر مستشفياتها.. و”الصحة” تؤكد: رفعنا جاهزية الاستعدادات

Advertisement

Advertisement

رفعت المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية استعداداتها في مستشفياتها لمواجهة موجة الغبار التي من المتوقع أن تصل مدن ومحافظات المنطقة الشرقية. وأكد مدير إدارة التواصل والعلاقات والتوعية الصحية بصحة الشرقية مطلق بن محمد الجلعود” لـ”سبق” أن المستشفيات ومراكز الرعاية الصحة الأولية جاهزة بإذن الله لاستقبال المراجعين بسبب التقلبات الجوية وموجة الغبار التي من المتوقع أن تشهدها المنطقة.

وقال: يجب على المرضى مراعاة عدم الخروج في مثل هذه الأجواء إلا للضرورة القصوى والابتعاد “قدر المستطاع” عن مثيرات الحساسية ، مع أهمية ارتداء الكمام الطبي لحماية الجهاز التنفسي، مؤكدةً على الالتزام بالتعليمات الطبية واستخدام الأدوية الخاصة بالأزمات الربو لتجنب الإصابة وحماية المريض لنفسه من الأمراض، إضافة إلى الإغلاق المحكم لنوافذ المنزل .

وبين الجلعود أن صحة الشرقية أكدت منذ وقت مبكر على مديري المستشفيات والصحة العامة بتكثيف الاستعدادات الطبية تحسباً لزيادة مراجعي أقسام الطوارئ من خلال توفير الأدوية الخاصة بالحساسية والربو وأن تكون الكوادر الطبية والتمريضية على أهبة الاستعداد لتقديم الخدمات العلاجية اللازمة للمراجعين، مشيراً إلى أن كبار السن والأطفال المصابين بالربو هم الأكثر تأثراً بالغبار.