اعلان

الجزائية تُحاكم حوثياً أرسل إحداثيات مواقع عسكرية سعودية لاستهدافها

Advertisement

Advertisement

بدأت اليوم الأربعاء أول جلسات محاكمة يمني منضم لميليشيا الحوثي المصنفة كمنظمة إرهابية، وذلك لقيامه بإرسال معلومات مواقع حيوية ومواقع عسكرية لقادة وعناصر الحركة لاستهدافها من قبلهم.

وطالبت النيابة العامة خلال الجلسة التي عقدت بالمحكمة الجزائة بالرياض بقتل المتهم تعزيراً لخطورة جرائمه، ووجهت له عدة تهم، منها التخابر مع جهات إرهابية معادية للمملكة، وتزويدهم بصور ومعلومات وإحداثيات منشآت حكومية وعسكرية عبر تطبيق “واتسآب”؛ لاستهدافها والإضرار بأمن المملكة.
وكان قادة حركة التمرد الحوثي طلبوا من المتهم تزويدهم بتلك الإحداثيات والصور مقابل حصوله على المال ومنحه منصباً في الحركة.
كما وُجهت للمتهم اتهامات أخرى منها، تأييده لجماعة إرهابية، ودخوله المملكة عدة مرات بطريقة غير نظامية، وتخزينه وإعداد وإرسال ما من شأنه المساس بالنظام العام وإرساله لجهات معادية للمملكة، إضافة لخيانته للمملكة بعد استضافتها له وإصدار هوية زائر له، لكنه لم يف بمتطلبات تلك الاستضافة.