بلغت قيمتها 3 مليارات ريال والمساهمين 30 ألف.. بالفيديو: ضحايا أكبر قضية فساد مالي شهدتها المملكة يروون التفاصيل

سلط برنامج “ما لم ترَ” المذاع على قناة MBC الضوء على أكبر قضية توظيف أموال في منطقة عسير والتي جمعت أكثر من 30 ألف مساهم وبلغت قيمتها 3 مليارات ريال.

وروى عدد من ضحايا المساهمات والتي كانت بدايتها عام 2005 ، ما تعرض له ، حيث أوضح أحدهم إنه ساهم مع أحد المشغلين بـ350 ألفا، وأعطاه أرباحا مرتين وبعدها لم ير منه شيئاً، كما تشارك مع إخوانه بمبلغ مليون و100 ألف وأعطاها لمساهم آخر لكنه نصب عليهم.
وقال آخر أنه باع بيته والذي تبلغ قيمته مليونا ريال واقترض هو وزوجته مبلغاً إضافياً ، وأشاروا إلى أن مشغلي الأموال احتالوا عليهم ولم يعطوهم أي شيء في المقابل .
وكشف أحد الضحايا أنه يعمل مستثمراً في مجال العقار، وكان يحقق أرباحاً من العقارات تصل إلى 5%، فأقنعه أحد معارفه بالاستثمار مع المشغلين مقابل 15%، فباع جميع عقاراته وكل ما يملك بـ5 ملايين ريال وأعطاها للمشغل الذي تم القبض عليه بعدها.
وقد أكد الضحايا على أن بعض هؤلاء المشغلين لم يكن يقبل الأموال من المساهمين إلا بـ”واسطة”، وأن بعض الناس كانوا يأتون من مناطق بعيدة ويضطرون للمبيت حتى يفتح المكتب صباح اليوم التالي ويسلموه أموالهم لتشغيلها.