شاهد: مسعفون يغطون فتاة خلعت ملابسها في الشارع بعد هجوم بـ الأسيد في لندن بستارة شفافة!

تعرضت فتاة إلى حادث مفاجىء وهي تستقل حافلة في لندن، وقام شخص مجهول برش مادة الأسيد الحارقة على الفتاة وسط الركاب في الحافلة، وتعالت صيحاتها وبادر الركاب برش الماء عليها لتخفيف ألمها.

ثم نزلت الفتاة من الحافلة وهرعت إلى أحد المحلات بالعاصمة لندن وصرخت في البائع: ” لقد تم رش مادة الأسيد في فمي”، ليسارع بإعطائها زجاجات المياه لتغسل فمها من آثار المادة الحارقة .
ووفقاً لـ “العربية نت” ، فقد سارعت الشرطة لمكان الحادث ورفعت ستاراً لحجب الرؤية عن المارة وطلبوا من الفتاة أن تقوم بخلع ملابسها الموجود عليها مادة الأسيد. فيما تم نقل الفتاة للمستشفى ، وقد أصابت المادة الحارقة ذراعيها وعنقها وصدرها.