شاهد: وصول اللاعب رونالدينيو للمشاركة في حفل اعتزال الهريفي.. وهذا ما قاله عن السعودية!

أبدى الساحر البرازيلي رونالدينيو، سعادته بالتواجد في السعودية للعب حفل اعتزال فهد الهريفي أمام فالنسيا الإسباني، مضيفا أنه قد سمع عن السعودية سابقا.

وقال رونالدينيو في مقابلة مع “في المرمى”: سمعت سابقا عن السعودية كبلد وأيضا تحدثت مع أصدقائي من لاعبين برازيلين الذين سبق لهم اللعب هنا وقالوا لي أن الناس هنا يحبون كرة القدم ويحبون البرازيليين، تركت كرة القدم منذ عامين لكنني جاهز للعب في المبارة ولدي كل شهر أو شهرين شيء ما أقوم به في مجال الرياضة وأسعى لقضاء وقت سعيد وجميل مع زملائي ودوما أنا متحمس لمثل هذه المباريات.
وأردف بطل كأس العالم 2002: لعبت سابقا مع تياغو نيفيز ورغم أننا لم نتقابل منذ فترة طويلة لكن حسبما أسمع فإن التطور متواصل في الكرة السعودية وآمل ان ينعكس ذلك على مستوى المنتخب الأول.
وزاد رونالدينيو: أنا جدا سعيد بوجودي هنا ونتمنى أن نكون عند حسن ظن الجماهير السعودية في هذه المباراة ونقدم لها كرة جميلة.
وعن حظوظ المنتخبات في المونديال، قال لاعب برشلونة السابق: كل المنتخبات تريد التأهل بطبيعة الحال في المجموعة الأولى للمونديال، المنتخب الروسي يلعب على أرضه، ويبقى الأوفر حظا في بلوغ الدور الثاني لكن في كأس العالم كل المنتخبات تبقى لها حظوظ وفي كرة القدم لا شيء مستحيل وفيما يتعلق بالمنافسة على اللقب فإن المنتخب البرازيلي يبقى أحد المرشحين للتتويج بكل تأكيد، وبالنسبة لمشواري الكروي الشخصي لقد لعبت للكثير من الأندية في العالم هناك لحظات جميلة وأخرى سيئة لكني كنت أستمتع في كل منها بلعب كرة القدم مهما كانت النتائج.
واختتم الأسطورة البرازيلي برأيه حول أفضل لاعب في العالم: ميسي هو اللاعب الأفضل حاليا لكن يبقى بيليه، مارادونا وزيكو وآخرين هم أيضا كانوا رائعون في وقتهم، ولو أتيحت لي فرصة اللعب من جديد بكل تأكيد سأعود إلى برشلونة إنه فريقي المفضل دائما.