تركيا: القرار الأمريكي بشأن إيران يزعزع الاستقرار ويثير صراعات جديدة

قال متحدث باسم الرئيس التركي طيب إردوغان اليوم الثلاثاء، إن قرار الولايات المتحدة الانسحاب من جانب واحد من الاتفاق النووي”سيزعزع الاستقرار ويثير صراعات جديدة”.

وقال المتحدث إبراهيم كالن على تويتر، إن “الاتفاق المتعدد الأطراف سيستمر مع الدول الأخرى”، وأضاف أن تركيا ستواصل معارضتها لكل أشكال الأسلحة النووية. وفي وقت سابق اليوم، قال وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي، إن بلاده ستمضي قدمًا في تجارتها مع إيران بقدر المستطاع، ولن تكون خاضعة لمحاسبة أي طرف آخر، وذلك في الوقت الذي قال فيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الولايات المتحدة ستنسحب من الاتفاق النووي الذي أبرم في عام 2015.

وقال زيبكجي، في مقابلة مع شبكة سي.إن.إن:”من الآن فصاعدًا، سنتعامل في تجارتنا مع إيران في الإطار الممكن حتى النهاية ولن نقدم كشف حساب لأحد عن هذا”.