فتاة هندية تنتحر بعد سقوطها فريسة لـ 8 ذئاب بشرية

وضعت فتاة هندية تبلغ من العمر 16 عامًا نهاية مأساوية لحياتها، حينما شنقت نفسها، إثر سقوطها فريسة بين أنياب 8 ذئاب بشرية، تناوبوا اغتصابها حتى وصلت حد الإعياء.

وقال تقرير نشرته وكالة “رويترز” إن الجناة يسكنون نفس الحي الذي تقيم فيها الضحية، واستغلوا فرصة وجودها بمفردها في منزلها بولاية هاريانا شمال الهند، وتناوبوا اغتصابها الواحد تلو الآخر. ونقلت الوكالة عن المتحدث باسم الشرطة في الولاية راو ويندرا كومار، أن عمليات البحث لازالت جارية حول الجناة، فرغم أنهم يسكنون نفس حى المجني عليها، إلا أنهم لاذوا بالفرار بعد ارتكاب جريمتهم الشنعاء.

إلى ذلك أكد تقرير الوكالة البريطانية أن حالة الفتاة التي انتحرت إثر اغتصابها، تضاف إلى حالة أخرى تعرضت فيها فتاة من نفس الولاية الهندية، تبلغ من العمر 18 عامًا للاغتصاب، وأن الجريمتين وقعتا في أقل من شهر. المفارقة الغريبة أن ارتفاع وتيرة حالات الاغتصاب في الهند يأتي في أعقاب مصادقة السلطات في نيودلهي على قانون، يفرض عقوبة الإعدام شنقًا على كل من يتورط في اغتصاب فتيات أقل من سن الثانية عشرة؛ وقالت دوائر صحفية هندية إن السلطات تعتزم تشديد العقوبة، ومن المقرر أن يعاقب كل من يغتصب فتاة تقل في عمرها عن 16 عامًا.