حزب الله يتهم المغرب بنقص السيادة .. ويزعم: “هذه الدول وراء قرار قطع العلاقات مع إيران”

نفى حزب الله، قيامه بدعم وتدريب جبهة البوليساريو الانفصالية، معتبرا أن المغرب لجأ للادعاء بذلك بفعل “ضغوط دولية”، على حد تعبيره.

ونشرت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، بيانًا، للحزب، قال فيه: “تعليقا على القرار المغربي بقطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران، وحول مزاعم وزير خارجيتها، بقيام حزب الله بدعم وتدريب جبهة البوليساريو، ينفي حزب الله هذه المزاعم والاتهامات جملة وتفصيلا، ويعتبر أنه من المؤسف أن يلجأ المغرب بفعل ضغوط أميركية وإسرائيلية وسعودية، إلى توجيه هذه الاتهامات الباطلة”. وتابع الحزب: “كان حريا بالخارجية المغربية، أن تبحث عن حجة أكثر إقناعا، لقطع علاقاتها مع إيران، التي وقفت وتقف إلى جانب القضية الفلسطينية، وتساندها بكل قوة، بدل اختراع هذه الحجج الواهية”.

وكان وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، أعلن أمس الثلاثاء، قطع بلاده للعلاقات الدبلوماسية مع طهران بسبب “الدعم العسكري الذي يقدمه حزب الله لجبهة البوليساريو الانفصالية”.