بالفيديو: ماذا قالت المعتمرة المصرية ضحية المخدرات في أول تصريحات لها بعد الإفراج عنها؟

أكدت الحاجة سعدية عبدالسلام حماد -75 عامًا- أن القائمين على التوقيف كان لديهم وعي كامل بتعرضها للخداع وعاملوها ” كأم” مشيرة إلى أنهم حددوا لها غرفة لاحتجازها كما سمحوا لها باستخدام الهاتف والاتصال بأهلها.

وحسب المدينة قالت الحاجة ” سعدية”: إنها انتهت من أداء العمرة بمكة المكرمة وسوف تزور المدينة المنورة موجهة الشكر لكل من وقف بجانبها وكان مقتنعًا ببراءتها من قضية المخدرات التي تورطت بها بدون علمها.
وأضافت أن السعودية في قلب كل مسلم وهي بين أهلها وأبنائها حيث التعامل والكرم والطيبة.
وكان القنصل العام المصري في جدة، حازم رمضان، قال أنه تم الإفراج عن الحاجة سعدية بالتنسيق مع النيابة العامة ووزارة الخارجية السعوديتين، بعد قيام القنصلية بتسليم أصول تحقيقات النيابة المصرية في القضية للجانب السعودي والتي تثبت برائتها.