اعلان

بالفيديو:”أبو زقم” يصدم النشطاء “45 ألفًا تركوا فنانًا على مسرح وذهبوا لمحاضرة داخل خيمة رائحتها صنان”

Advertisement

Advertisement

روى الداعية سلطان الدغيلبي الشهير بـ “أبوزقم”، واقعة، قال إنه شاهدها بنفسه، وهيّ قصة فنان جاء من بلد مجاور ليُغني في حفل على المسح ولم يجد سوى 6 أشخاص، فرفض أن يُغني. وقال “أبو زقم”، في مقطع فيديو متداول، إن 45 ألفًا كانوا موجودين في مخيم بجانب المسرح، لحضور محاضرة لأحد الصالحين، وتركوا الفنان بمفرده مع 6 فقط من الحضور.

وأشار إلى أن هناك فرقًا بين القاعة التي كانت موجودة في الصحراء، حيث كان يوجد بها «تكييف»، بينما المخيم يخلو من ذلك، وتوجد رائحة “صعبة وكريهة وريحتها صنان” وبدون “تكييف”، ورغم ذلك فإن الحاضرين فضلوا المحاضرة على الغناء. فيما قال أحد النشطاء: “الظاهر أن هذه القصة واقعيه لكن في منامه وأحلامه فقط”، فيما عقب عبد الرحمن الأهدل: “كذاب وستين كذاب”. وأضاف عبد الله سليم: “زين اعترف أنهم ريحتهم صنان وشهد شاهد من اهله”، وتابع مغرد آخر بشكل ساخر: “العرض كان بملعب الملز يمكن”.