اعلان

بالصور والفيديو: هل يمكن للطرق البلاستيكية إنقاذ كوكب الأرض؟

Advertisement

Advertisement

قال المهندس والمدير التنفيذي لـ”MacRebur” الاسكتلندية “توبي ماكارتني” إن شركته الناشئة تحاول التعاون مع الحكومات العالمية من أجل استغلال البلاستيك في تمهيد الطرق وإنقاذ كوكب الأرض.
وأضاف “ماكارتني” إنه تواصل مع مجالس محلية في مدن بريطانية مختلفة وبدأ العمل بالفعل على إنشاء طرق بلاستيكية في مدينتين.

 ووفقا لتقرير نشرته “بي بي سي”، فإن هناك ما يقرب من أربعين مليون كيلومتر من الطرق على مستوى العالم، واستخدمت مئات الملايين من براميل النفط لتمهيد هذه الطرق بالأسفلت التقليدي، فماذا لو كان البديل هو النفايات البلاستيكية التي تؤرق العالم؟
أوضح “ماكارتني” أن قصته تبدأ من مزرعة في “لوكيربي” خارج اسكتلندا مشيرا إلى أن مشروعاته يمكن أن تحل اثنتين من اكبر المشكلات التي يواجهها العالم وهي النفايات البلاستيكية والوقود الأحفوري المسبب للتغيرات المناخية، وينتج عن الطرق الأسفلتية أيضا مشكلات صيانة بسبب ضعف جودتها.

وقال المهندس الاسكتلندي إن شركته تستخدم النفايات البلاستيكية إلى خليط الأسفلت للحصول على طرق أقوى وتدوم لفترات أطول دون صيانة فضلا عن خلوها من الحفر. ونوه “ماكارتني” إلى أن الفكرة جاءت من ابنته التي تحدثت معه عن دراستها للبلاستيك في المدرسة وأنه يحول النفايات البلاستيكية الضارة للبيئة إلى مواد أعيد تدويرها إلى كرات دقيقة تستخدم بديلا للبيتومين بالإضافة إلى الرمال والحجارة العادية.
أكد “ماكارتني” على أن المشروع يلقى صدى واسعا لدى الكثير من الحكومات التي تواصلت شركته معها، وأعرب عن أمله في تحول العديد من الدول إلى الطرق البلاستيكية لإنقاذ الكوكب.