بالصور: ما سبب كل هذه الكراهية والاحتقار بين جون ترافولتا وتوم كروز؟

كشفتْ صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أنّ الممثلين الأميركيين توم كرزو و جون ترافولتا، يكرهان بعضهما لدرجة الاحتقار. وأشارتْ الصحيفة إلى أنّ الممثلين هما عضوان في كنيسة “ساينتولوجي” التي تتألف من عدة منظمات وشركات، تتبع شعائر روحية ودينية، أسّست في الولايات المتحدة في الخمسينات، وتضمّ عدداً كبيراً من المشاهير والشخصيات الكبيرة.


ونقلتْ عن بريندان تاي، وهو موظّف أمن سابق في الكنيسة، بولاية فلواريدا قوله، إنّ كروز هو الممثل الوحيد الذي يملك خطاً مباشراً مع رئيس الكنيسة دافيد مسكافيج، في حين أنّ ترافولتا وغيره لا يملكون هذا الخطّ. وأشار بريندان إلى أنّ ترافولتا لا يتلقّى أية هدايا من أحد، بعكس كروز الذي حصل أيضاً على ميدالية الشجاعة من الكنيسة عام 2008، والتي تُمنحُ للأعضاء البارزين.

وقال:”منحت له هذه الميدالية في حفل خاص، أقيم على شرفه في بريطانيا، وأنا أعرف أنّ ترافولتا لم يعجبه ذلك… لا أخفي سراً عندما أقول، بأنّ ترافولتا وكروز يحتقران بعضهما، وترافولتا لم تتمّ دعوته لحفل زفاف كروز على كاتي هولمز.” وأضاف:”هذا ما أكّد لي تلك الكراهية بينهما.. كما اؤكّد بأن ترافولتا لا يعترف بكروز على أنه متفوق في أي شيء وهو استشاط غيظا عندما منح كروز الميدالية.” وقالت الصحيفة، إنها حاولتْ الحصول على تعليق من النجمين الهوليوديين، لكنها لم تتلقَّ رداً منهما.