شاهد: على دراجة نارية.. رحالتا أبها يصلان جنوب إفريقيا للتعريف برؤية المملكة

وصل الرحالان السعوديان عوض بخيت القحطاني وعبدالباري آل عبدالله عسيري، إلى محطتهما الحادية عشرة والأخيرة “جنوب إفريقيا”، وذلك عبر دراجتهما النارية، في رحلة انطلقت من أبها إلى ميناء جدة، فالسودان، فإثيوبيا، فكينيا، وأوغندا، ورواندا، فتنزانيا، فملاوي، زامبيا، ومزمبيق، وصولاً للوجهة الأخيرة كيب تاون بجنوب إفريقيا بمسافة قدرها 13 ألف كيلومتر.

هذا وقد استقبل سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية جنوب إفريقيا غرم بن سعيد الملحان في مقر السفارة في برتوريا، حيث قدم الرحالة شكرهما له على حفاوة الاستقبال وتقديم التسهيلات وتشجيعهما ودعمهما لتحقيق هدفهما. وقد حققا بذلك لقب أول سعوديين يقومان بمثل هذه الرحلة إلى جنوب إفريقيا – كيب تاون، مروراً برأس الرجاء الصالح، مطلقين وسم “رحلة إفريقيا 2018” يذكر أن هذه الرحلة تهدف للتعريف برؤية السعودية 2030 مجتمع حيوي، اقتصاد مزدهر، وطن طموح، ولنشر ثقافة الترحال بالدراجات.