تعليم مكة تفند الأنباء المتداولة حول تجنب وزير التعليم زيارة المدارس المصابة بمرض الجرب

نفت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة، ما تم تداوله حول زيارة وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى لمكة المكرمة للاطمئنان على أوضاع الدراسة فيها، وفندت الأخبار التي تتحدث عن تجنبه زيارة المدارس المصابة بمرض الجرب.

وأوضحت الإدارة أن زيارة الوزير جاءت حرصا على سلامة الطلاب من الداء الذي انتشر في عدة مدارس بأحياء مختلفة، ولقاء أمير منطقة مكة والمسؤولين في الإمارة، وكذلك اللجنة المشكّلة لمتابعة الأوضاع المصاحبة لهذا المرض.
وأشارت إلى أن الوزير أثناء توجهه إلى مقر انعقاد اللجنة المعنية بمتابعة المرض بمدرسة الحكم بن هشام في حي الهجرة؛ وقف والوفد المرافق في مدرسة سليمان الزايدي الثانوية؛ للاطمئنان على سير الدراسة بها، ثم توجه بعدها خلال جولته التفقدية إلى مدرسة عامر بن أبي ربيعة الابتدائية بحي الزايدي، وهي من المدارس التي سجلت حالات إصابة بالمرض؛ حيث بلغ عدد الحالات التي سُجلت يوم الزيارة ١٣ حالة.
وبينت أن الوزير عقب انتهاء من اجتماع اللجنة، دعا وسائل الإعلام لمرافقته لزيارة مدرسة الوليد بن القاسم الابتدائية في مبنى مدرسة الهجرة المتوسطة، وتضم طلاب جاليات وسجلت حالات إصابات بالمرض، لافتة إلى أن أغلب المدارس التي انتشر فيها المرض بأحياء أخرى قبل زيارة الوزير؛ كانت الدراسة معلقة بها يوم الزيارة.
وشددت الإدارة على أنها تعمل منذ لحظة ظهور المرض بكل شفافية مع كل الجهات الحكومية واللجنة المكونة لمتابعة المرض، مطالبة وسائل الإعلام كافة بتحري الدقة فيما تنشر حرصاً على المصداقية.
وكان مراسل قناة “الإخبارية” قد أكد أن وزير التعليم زار مدارس نموذجية في حي الزايدي والهجرة في مكة المكرمة، أثناء متابعة الأوضاع بعد انتشار مرض الجرب، لكنه لم يزُر أي مدرسة مصابة.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا