بعد انتهاء التحقيقات.. الأمن يسلّم “ضحية الفريزر” لأسرته والجموع تشيعه

سلّمت الجهات الأمنية بجازان، أمس الأربعاء، الطفل (ضحية فريزر الثلاجة) إلى أسرته بمحافظة العارضة؛ وذلك بعد انتهاء مجريات التحقيق في أسباب وفاته وعرض الجثة على الطبيب الشرعي. وشيّعت جموع من المواطنين، أمس، جثمان الطفل البالغ من العمر تسعة أعوام؛ وذلك في قريته الواقعة جنوب محافظة العارضة، وسط حالة من الحزن؛ خاصة وأنه وحيد والده المعاق.

وتعود تفاصيل القضية إلى الثالث من رجب الحالي؛ وذلك عندما اختفى الطفل عن أنظار والده بشكل مفاجئ؛ مما دفع أقاربه إلى الاستعانة بالجهات الأمنية للبحث عنه، وبعد نحو 24 ساعة عُثر عليه جثة في فريزر الثلاجة التي كانت متعطلة. يشار إلى أن الطفل كان يسكن مع والده المعاق في منزل صغير بعد انفصاله عن والدته، وهو ابنهما الوحيد، وكان يدرس في الصفوف الأولية بالمرحلة الابتدائية.