تعرف على قصة الأمريكي الذي قضى 35 عاما من عمره في المملكة

ارتدى المهندس الأمريكي المسلم عثمان لولن، الذي يعمل مستشارا في الهيئة الوطنية لحماية الحياة الفطرية الزي الرسمي السعودي، ليعكس بذلك قبل حديثه ارتباطه بالثقافة السعودية، حيث قضى 35 عاما في السعودية، وجاء ذلك خلال حضوره  إلى منصة المتحدثين في رابع جلسات ملتقى السفر والاستثمار السياحي.

وأوضح لولن أنه لم يعد يرى أو يتخيل نفسه في مكانٍ آخر غير هذه البلاد الطاهرة، قبلة المسلمين وأرض الحرمين الشريفين والبقاع المقدسة، مشدداً على ضرورة الاستفادة من تلك المقومات التي من شأنها الإسهام في تطوير أنماط السياحة في المملكة، في ظل التنوع البيئي والجغرافي في المناطق السعودية، بحسب “الوئام”.
وأشار لولن إلى أن مصطلح السياحة البيئية هو مصطلح حديث نسبياً، و يعبر عن نوع جديد من النشاط السياحي الصديق للبيئة، الذي يمارسه الإنسان في نشاطاته وحياته على وجه العموم، موضحا:” يجب المحافظة على الميراث الفطري الطبيعي والحضاري للبيئة التي يعيش فيها الإنسان السعودي على وجه التحديد”.
وتابع  لولن:”قضيت أكثر من نصف حياتي في السعودية، وشاهدت الكثير من المواقع البيئية النادرة التي تمثل العلاقة التي تربط السياحة بالبيئة، أو بمعنى آخر كيف يتم توظيف البيئة من حولنا لكي تمثل نمطاً من أنماط السياحة التي يلجأ إليها المواطن والسائح للاستمتاع بكل شيء طبيعي يوجد من حولنا، وهذه أحد وسائل تسهيل الاتصال بين الإنسان والطبيعة، إلى جانب الانتعاش الاقتصادي”.