خادم الحرمين يجري اتصالا هاتفياً بترمب ويؤكد موقف المملكة الثابت من القضية الفلسطينية

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اتصالاً هاتفياً بالرئيس الأمريكي دونالد ترمب، ناقشا خلاله عدداً من القضاياً الإقليمية وعلى رأسها القضية الفلسطينية، كما نقاشا عديدا من القضايا ذات الاهتمام والعلاقات الثنائية بين البلدين.

وأكد خادم الحرمين الشريفين للرئيس الأمريكي خلال المهاتفة موقف المملكة الثابت تجاه القضية الفلسطينية، وتجاه الحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني لإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس، مشيراً إلى التطورات الأخيرة في فلسطين. كما أعرب الملك سلمان عن شكره وتقديره للموقف الأمريكي تجاه المليشيات الحوثية واعتداءاتها المتواصلة على المملكة، والذي أبرزه بيان صدر من البيت الأبيض مؤخراً.
وأشار خادم الحرمين الشريفين في بداية المكالمة إلى الزيارة التي يجريها حالياً ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وما شهدته من نجاحات وإنجازات ولقاءات متميزة، معرباً عن شكره لحسن استقبال الولايات المتحدة لولي العهد والوفد المرافق له.