اعلان

تفاصيل القبض على نقيب سعودي في الجيش الكويتي!

Advertisement

Advertisement

ألقت السلطات الأمنية الكويتية القبض على متورطين جدد في تزوير ملفات الجنسية، وآخر من وقعوا في قبضة العدالة برتبة نقيب في الجيش الكويتي. وبحسب ما نشرته صحيفة “الراي”، ضبطت إدارة البحث والمتابعة في الإدارة العامة للجنسية ووثائق السفر، نقيب في الجيش الكويتي “وتحديداً في القوة البرية” من حملة الجنسية السعودية أفيد بحصوله على الجنسية الكويتية عبر التدليس.

وتفصيلا، التحريات توصلت أن والد السعودي المزوّر اتفق مع مواطن كويتي في العام 1990 “فترة الغزو العراقي” على أن يقوم الأخير بالإدلاء بمعلومات غير صحيحة لدى مستشفى في عنيزة بالمملك، كما أوضح أن لديه ولادة توأمية منزلية بهدف استخراج شهادتي ميلاد مؤقتتين، وبعد تحرير الكويت في العام 1991 تقدم الكويتي إلى إدارة المواليد والوفيات التابعة لوزارة الصحة وأدلى بمعلومات غير صحيحة أمام اللجنة المختصة وقدم شهادتي الميلاد المؤقتتين واستبدلهما بأخريين كويتيتين، حيث تم الاتفاق بين الطرفين على استخراج جنسية لأحد التوأمين وجواز سفر كونه كويتياً غير أنه ترعرع في حضن والده السعودي، واستفاد من مزايا الجنسية الكويتية إلى أن دخل السلك العسكري وترقى حتى أصبح نقيباً في القوة البرية في الجيش الكويتي، بحسب “إرم”.