اعلان

شروط زعيم كوريا الشمالية للتخلي عن سلاحه النووي

Advertisement

اشترط زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، من بكين، على واشنطن وسيئول اتخاذ إجراءات تدريجية ومتزامنة لتحقيق السلام، تمهد لقبوله بنزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية.

ووفقاً لـ”روسيا اليوم”نقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن كيم جونغ أون، قوله خلال زيارته للعاصمة الصينية: “يمكن حل مشكلة نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية، في حال استجابت كل من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة لجهودنا ووفرتا الأجواء المناسبة للسلام والاستقرار، مع اتخاذ إجراءات تدريجية ومتزامنة من أجل تحقيق السلام”.
كما أعرب الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون عن استعداده للحوار مع كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، فضلا عن عقد اجتماعات مع قادة البلدين.
وقال الزعيم الكوري الشمالي إنه “مصمم على تحويل العلاقات مع كوريا الجنوبية إلى علاقات تعاون، وتسوية الخلافات، وعقد قمة بين البلدين”.
وأضاف: “كوريا الديمقراطية (الشمالية) مستعدة لإجراء حوار مع الولايات المتحدة وعقد قمة بين البلدين”.
وشدد كيم على أن كوريا الشمالية تعتمد على توسيع وتعميق اتصالاتها الاستراتيجية مع الصين، في عملية ضمان التوصل إلى تسوية من خلال المفاوضات والحوار، وكذلك السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية.
كما أعلن الزعيم الكوري الشمالي التزام بلاده بنزع السلاح النووي “وفقاً لإرادة كيم إيل سونغ وكيم جونغ إيل”، القائدين السابقين للبلاد اللذين يتحدر هو من صلبهم، إذ أن الأول جدّه والثاني والده.