المصري عبدالمطلب ترك سريره لصديقه يوم الحادثة ونام على الأرض.. ومصادر تكشف الإصابات التي تسببت بوفاته

كشف أحد أصدقاء الشهيد المصري عبد المطلب أحمد حسين، ضحية شظايا الصاروخ الحوثي الذي استهدف العاصمة الرياض الأحد الماضي، عن موقف نبيل فعله الشهيد تجاه أحد أصدقائه يوم الحادثة.

وقال إن الشهيد عبدالمطلب كان لديه ضيف يوم الحادثة، فنام عبدالمطلب على الأرض وأصّر أن ينام ضيفه على سريره بدلاً منه.
من جهة أخرى، ذكرت مصادر أن عبدالمطلب أصيب بنزيف وكسر في القفص الصدري، بعد سقوط أحزاء من الصاروخ عليه ما أدى لوفاته في الحال.
وقررت أسرة الشهيد نقل جثمانه إلى مسقط رأسه بقرية الحمود في قنا بصعيد مصر بعد استكمال الإجراءات الرسمية.