الأمير خالد بن سلمان يشن هجوماً عنيفاً على النظام الإيراني ويدعو المجتمع الدولي أن يتحمّل مسؤوليته

شن سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمريكية خالد بن سلمان، هجوما عنيفا على النظام الإيراني موكدا أن تاريخه مليئ بالقتل والدمار ودعم للإرهاب في المنطقة، مطالباً المجتمع الدولي بأن يتحمّل مسؤوليته بمحاسبة النظام الإيراني على انتهاكاته المتكرّرة للقوانين الدولية.

النظام يدعم الإرهاب

وقال الأمير خالد بن سلمان في سلسلة تغريدات عبر حسابه على “تويتر” اليوم الثلاثاء “لا زال هذا النظام يدعم الإرهاب في سوريا و العراق و لبنان و اليمن بتوفيره الأموال و الصواريخ للمليشيات التابعة له في خرق صارخ لقرارات الأمم المتحدة”.
وأضاف: تاريخ إيران هو تاريخ من القتل والدمار، قام هذا النظام بتدبير وتنفيذ عمليات إرهابية في بوينس آيرس عام ١٩٩٤، تفجيرات الخُبر عام ١٩٩٦، وتفجيرات الرياض عام ٢٠٠٣.

اغتيال وزير الخارجية

وتابع: حاول النظام الإيراني اغتيال وزير الخارجية هنا في واشنطن، وقام باغتيال رئيس الوزراء اللبناني رفيق الحريري، واغتال معارضيه في العواصم الأوروبية، وقام بتوفير المال والسلاح للتنظيمات الإرهابية.
وأردف: قامت ميليشيا “الحوثي”؛ التابعة لإيران، بمحاولة إطلاق أكثر من ١٠٠ صاروخ باليستي على المملكة، والتي تصدّى لها الأبطال في قوات الدفاع الجوي، أطلقت سبعة صواريخ عشوائية على أربع مدن، فيما يستمرون في قتل الشعب اليمني ورفض جميع المبادرات السياسية والاستمرار في التصعيد.

انتهاكاته المتكرّرة

وقال: يجب على المجتمع الدولي أن يتحمّل مسؤوليته، بمحاسبة النظام الإيراني على انتهاكاته المتكرّرة للقوانين الدولية.
إن الأصدقاء والأعداء يراقبون، اليوم، ردَّ الفعل الدولي بالنسبة لأحداث البارحة الأولى، وسيكون لرد الفعل هذا تأثيره في تصرفات الدول في المنطقة على المدى الطويل.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا