سعودي يفحط بـ “وانيت” في إشارة مرورية بالكويت ويصدم سيارة امرأة ويفر هارباً

التقطت كاميرات الهواتف المحمولة، العديد من الصور لمفحط تحمل سيارته لوحات سعودية، إثر اصطدامه بسيارة امراة كويتية عند إحدى الإشارات الضوئية في منطقة الصباحية بالكويت. وقام المفحط، عقب الحادثة التي تسبب فيها بعدما مارس هواية التفحيط في أحد التقاطعات، بترك سيارته، وفر هاربًا. وقالت صحيفة «الرأي الكويتية»: إن سائق وانيت كان يمارس هواية التفحيط على أحد التقاطعات في منطقة الصباحية، غير آبه بالمارّة الذين كانت تفتح الإشارة أمامهم مرات عدة، ولا يستطيعون العبور خشية تعرّضهم للأذى، ومن بين السيارات المتوقفة في انتظار أن يسمح لهم المفحط بالمرور سيارة تقودها امرأة كويتية كانت تقف في الصفوف الأمامية.

فقد السيطرة على المركبة

حيث فقد المفحط السيطرة على مقود سيارته، فاصطدم بها وأصابها بحال من الرعب والذعر، ثم ترجّل وهرب جرياً على الأقدام. وبانتقال رجال مرور الأحمدي ورجال الأمن العام الكويتي للموقع، تبين أن السيارة تحمل لوحات سعودية، حيث تمّ سحبها والتحفّظ عليها وجارٍ البحث عن قائدها الهارب.