شاهد.. مواطن وشقيقته بلا أيد أو أرجل يتحديان العجز ويتنقلان تدحرجا منذ 30 عاما.. وأمنياتهما: العلاج أو التعليم والحياة البسيطة

سلط تقرير تلفزيوني الضوء على حالة مواطن يدعى عبدالرحمن (25 عاما) وشقيقته (30 عاما) في قرية عماير عقاب في منطقة القصيم، يعانيان من تشوه خلقي حيث ولدا بلا أرجل أو أيد، مكافحين عجزهما بصورة مثيرة للإعجاب. وظهر عبدالرحمن في التقرير الذي بثه برنامج “إم بي سي في أسبوع” متدحرجا في منزله لاستقبال الضيوف، والترحيب بهم، مؤكدا أن ما أصيب به حكمة من رب العالمين لا يد له فيها. وقال عبدالرحمن إنه قضى سنواته الأولى منغلقا وغاضبا في نقمة واسعة، إلا أنه بدأ يتصالح مع حالته ويتعامل معها واقعا لا محيد عنه، موضحا أنه يخدم نفسه في بعض الممارسات اليومية، مثل الأكل والشرب.

وأوضح التقرير أن عبدالرحمن لم يتلقى التعليم بسبب المدرسة غير المهيأة لاحتوائه، متمنيا أن يعالج إذا كان لذلك إمكانية، أو أن يوفر له التعليم على أقل حال ووظيفة بعد ذلك، بالإضافة لعربية مصممة بناء على حالته الجسدية، كما تمنى أن يحضر مباراة واحدة لنادي الاتحاد، حيث أكد أنه اتحادي إلى النخاع. وكشف التقرير عن حالة شقيقته أيضا، التي بلغت من العمر 30 عاما دون قدمين وبيدين مشوهتين، متمنية أن تجد علاجا حتى لو كان محدودا يمكنها من عيش حياة طبيعة ولو بصورة بسيطة، وكذلك ابنة خالهما التي تعاني من ذات المشكلة. وظهرت والدة الاثنين صابرة محتسبة، مؤكدة أنها تقوم على خدمتهم وتلبية احتياجاتهم، مؤكدة أنها لم تعد تستطيع الاستعانة بخادمات لغلاء أسعار تأشيراتهن ورواتبهن