سامي الجابر يكشف سبب احتراف اللاعبين السعوديين بالخارج

كشف أسطورة نادي الهلال والمنتخب السعودي السابق، سامي الجابر، عن السبب الرئيسي لاحتراف عدد من اللاعبين في الخارج قبل انطلاق منافسات كأس العالم 2018 التي ستُقام الصيف المقبل في روسيا. وانضم 9 لاعبين سعوديين إلى أندية إسبانية تُنافس في الدرجتين الأولى والثانية خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية على سبيل الإعارة لمدة 6 أشهر، وذلك بدعم من الهيئة العامة للرياضة والاتحاد السعودي لكرة القدم، من أجل تطويرهم وإعدادهم جيدًا قبل المونديال.

وقال مدرب نادي الهلال السابق خلال تصريحاته لوكالة “أسوشيتد برس”: “الدوري السعودي لا يملك ما يكفي من القوة، لإعداد اللاعبين لبطولة مثل كأس العالم، وهذا هو السبب في حاجة اللاعبين للذهاب إلى الخارج”. وتابع الجابر: “الفكرة جيدة لكنها تحتاج فقط إلى وقت، لمعرفة ما إذا كانت ستفيد في كأس العالم.. بالتأكيد كان من الأفضل أن يشارك اللاعبون مع أنديتهم هناك في إسبانيا، لكن الأمر حاليًا بيد المدرب (بيتزي) للوقوف على مستوياتهم في المباريات الودية”. ومن المُقرر أن يواجه المنتخب السعودي الأول لكرة القدم نظيره الأوكراني، يوم غد الجمعة، قبل أن يواجه المنتخب البلجيكي، يوم الثلاثاء المقبل، في إطار المرحلة الثالثة للاستعداد لمنافسات كأس العالم 2018. ويقع المنتخب السعودي الأول لكرة القدم في المجموعة الأولى في منافسات كأس العالم 2018، مع منتخبات روسيا، الأوروغواي، والمنتخب المصري، وسيخوض المباراة الافتتاحية أمام البلد المضيف.