أصبح مليونيراً بعد أن قبع في السجن 31 عاماً !

حصل مواطن أمريكي قبع 31 عاما في السجن بالخطأ على تعويض بقيمة مليون دولار. وأفادت قناة “Fox 17” الأمريكية أن الأمريكي لورنس ماككيني من ولاية تينيسي تم إطلاق سراحه عام 2009 بعد العثور على أدلة جديدة في قضيته وبفضلها رفعت المحكمة عن الرجل البالغ من العمر 61 عاما كل التهم بالاغتصاب والسرقة. كما أقرت في حينها بمنح تعويض له بمبلغ 75 دولارا.

وتحدث ماككيني: “حرمتني الحكومة 30 وحتى 40 عاما من حياتي ولم تكن لدي أي فرصة لتنظيم حياتي”. ولم يحصل ماككيني على إمكانية المطالبة بزيادة مبلغ التعويض إلاّ بعد 8 أعوام فقط، أي بعد قرار محاكم الولاية حول إعادة تأهيله القانوني. واتخذت لجنة بحث الشكاوى لولاية تينيسي، أمس الأربعاء، قرارا بمنحه أكبر تعويض يمكن دفعه مقابل السجن بالخطأ، ويبلغ مليون دولار. وسيحصل ماككيني على 353 ألف دولار فورا لدفع خدمات المحامي وسداد ديونه. أما باقي المبلغ فسيدفع شهريا خلال السنوات الـ10 المقبلة.