اعلان

بالفيديو.. قصة قصيدة سجة مع الهاجوس.. ومن هو صاحبها ؟

Advertisement

Advertisement

قبل 44 عاما زعم العديد من الشعراء أنهم أصحاب قصيدة ” سجة مع الهاجوس طبيعة لي ” إلا أنه تبين أن صاحبها الحقيقي هو الشاعر “مبارك البخيّت السبيعي” الذي كان وقتها أحد أفراد الحرس الوطني آنذك.

واشتهر ” البخيت ” الذي كان يسكن، في محافظة “بحرة” بالكرم الشديد وإعداد ولائم كبيرة لضيوفه الذين يتوافدون عليه خاصة أن منطقة سكنه كان يوجد بها معسكرات لأفواج الحرس الوطني، وكان من ضمن منسوبي هذه الأفواج العديد من أقاربه.
واضطر البخيت لقول القصيدة بعدما انتقده البعض بسبب كرمه وأن عليه ألا ينفق كثيرا ويحتفظ بأمواله بدافع خوفهم عليه خاصة أن لديه أسرة وزوجتين .
وكان البخيت أعد وليمة لعدد من أقاربه، وبعد ما ذهب ضيوفه قام من كان عنده وانتقدوه وقالوا يالبخيت: أنت عبدٍ خبل .. جالسن على درب أهل السيارات.. وعلى درب أهل الأفواج وكل ماجاك واحد ذبحت له ذبيحة، وأنت ما عندك شيء وفي القريب تتقاعد من الحرس وأنت ما ملكت شيء من المال.
وعندما سمع البخيت هذا الكلام وهو يسوي القهوة .. دق بهار الدلة وبدال ما يضعه في الدلة وضعه في إبريق الشاهي، قالو له ربعه أنت خربت قهوتنا وش بلاك .. قال أنتم اللي خربتوها .. لكن شوفو لكم واحد صاحي يسوي لكم القهوة أنا هوجست وقال القصيدة .