كشف تفاصيل جديدة في واقعة وفاة المصرية المسحولة في بريطانيا

أعلنت الشرطة البريطانية عن تفاصيل جديدة في واقعة المصرية المسحولة مريم بمدينة نوتنغهام، والتي توفيت عقب تعرضها لاعتداء وحشي من جانب عدد من الفتيات.

وفي التفاصيل قال روب جريفين، مسؤول شرطة نوتنغهام في مؤتمر صحفي عُقد يوم الاثنين، إن التحقيقات في الحادث توصلت إلى أن الجناة هم 6 فتيات شاركن جميعًا في الاعتداء على الفتاة المصرية.
وأكد “جريفين” أن السلطات تمكنت من القبض على إحدى الفتيات المشاركات في الجريمة وتبلغ من العمر 17 عامًا، كما تمكنت من تحديد هوية الباقيات وسيتم التوصل إليهن، موضحًا أن التحقيقات في الحادث الذي وقع في 20 فبراير بشارع البرلمان، توصلت لأدلة تؤكد بوضوح أن ليس له دوافع عنصرية، وفقًا لـ”العربية نت”.
وأضاف مسؤول الشرطة إن الفتاة تعرضت لاعتداء مماثل في أغسطس الماضي أدى إلى كسر ساقها، وهو ما أكدته والدة الفتاة، حيث كشفت عن تعرض ابنتها لاعتداء مماثل من نفس الفتيات ولم تتوصل الشرطة حينها لهن.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا