اعلان

رائحة التعفن تقود للعثور على جثمان طفل داخل “فريزر” متعطل في العارضة

Advertisement

Advertisement

عثر ذوو طفل بمحافظة العارضة عليه متوفى بعد بحث دام 24 ساعة، وذلك بعد انبعاث رائحة كريهة من فريزر متعطل بالمنزل. وكان ذوو الطفل الذين يسكنون في إحدى القرى التابعة لمحافظة العارضة شرق جازان، استعانوا بالجهات الأمنية للبحث عن طفلهم المفقود البالغ من العمر تسع سنوات، لأكثر من 24 ساعة، حتى عُثر عليه متوفى داخل ثلاجة فريزر متعطلة، في مشهد مأساوي.

ويسكن الطفل مع والده المعاق في منزل صغير بقرية واقعة جنوب محافظة العارضة؛ لانفصال أمه عن والده، وهو ابنهما الوحيد، ويدرس في الصفوف الأولية بالمرحلة الابتدائية. وباشرت الحادثة فرقة أمنية من الشرطة والأدلة الجنائية، انتقلت ورفعت البصمات من الموقع، واتخذت الإجراءات اللازمة، ونقلت جثمان الطفل، وأودعته في ثلاجة الموتى بالمستشفى العام، تمهيدًا لعرضه على الطبيب الشرعي لمعرفة أسباب الوفاة، استكمالًا لمجريات التحقيق.