فيديو.. عندما فرش روزفلت سطح مدمرة أمريكية بالسجاد لاستقبال “المؤسس”

تداول المغردون عبر “تويتر” مقطع فيديو نادراً للقاء الملك المؤسس عبدالعزيز آل سعود – طيب الله ثراه – بالرئيس الأمريكي فرانكلين روزفلت على متن الطراد الأمريكي “كوينسي” في البحيرات المرة بقناة السويس في مصر عام 1945م، وذلك بمناسبة زيارة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان للولايات المتحدة الأمريكية. ويظهر في المقطع المصحوب بترجمة صوتية – من إعداد دارة الملك عبدالعزيز-، الذي يرجع تاريخه إلى 73 عاماً مضت، وصول الملك على متن مدمرة لمقابلة روزفلت (الذي كان يعاني من مرض شلل الأطفال)، في أول رحلات المؤسس خارج المملكة، ويرافقه الكولونيل “ويليام إيدي” الوزير الأمريكي المفوض في المملكة، ووفد رسمي من 48 عضواً.

وفي احتفاءٍ واضح بالمؤسس فُرش سطح المدمرة بالسجاد النادر للقاء التاريخي، وتبادل الزعيمان في حديثٍ ودي المناقشات بشأن المسائل المشتركة في التجارة والعلاقات بين البلدين. تناقش روزفلت والملك عبد العزيز حول الاستيطان اليهودي في فلسطين، وحاول الرئيس الأمريكي الحصول على دعم الملك لإنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين، إلا أنه واجه رفضاً قاطعاً لهذه الفكرة من المؤسس. وعُدّ ذلك اللقاء، نقطة التحول في انتقال علاقات المملكة وأمريكا إلى مرحلة التحالف الإستراتيجي في مختلف المجالات، لتعمل المملكة بعدها على تسخير هذه العلاقة وغيرها من العلاقات الدولية في تلبية مصالحها الوطنية مع دول العالم بما فيها أمريكا، وخدمة قضايا الأمتين العربية والإسلامية. وتأتي زيارة سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إلى أمريكا، والتي يلتقي خلالها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وعدداً من المسؤولين؛ لبحث العلاقات الثنائية ومناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك، لتعزيز هذه العلاقات.