مواطن يتهم مجمعاً طبياً بمكة بالتشهير بشقيقته وارتكاب خطأ طبي أدخلها في غيبوبة

اتهم مواطن أحد المجمعات الطبية الخاصة بالعاصمة المقدسة بالتشهير بشقيقته المعلمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي من قبل أحد العاملين، مؤكداً أنهم بصدد مقاضاة المجمع.

وكان شقيق المعلمة قد اتهم في الأسبوع الماضي المجمع بارتكاب خطأ طبي أدى لدخول شقيقته في غيبوبة، حيث لا تزال في حالة حرجة بالعناية المركزة بمستشفى الملك عبدالعزيز في الزاهر.
وقال شقيق المعلمة إنهم يعتزمون تكليف محام لرفع دعوى قضائية في مواجهة المجمع لتشهيره بشقيقته، مبيناً وفقاً لصحيفة “عكاظ” أنهم سلموا شرطة العاصمة المقدسة كافة التسجيلات التي تم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي.
من جهته، أكد المتحدث باسم الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة حمد العتيبي أنه تم فتح تحقيق في القضية لتحديد ملابساتها، واتخاذ الإجراءات المتبعة حيال الأمر، مؤكداً أنه تم منع الطبيب والممرضة اللذين باشرا الحالة من السفر.
وكانت المعلمة تعاني “القولون العصبي”، ذهبت إلى المجمع الطبي لتلقي العلاج، فتم إعطاؤها محلولا ومضاداً عبر الحقن، غير أن حالتها انتكست وتوقف قلبها، فتم عمل إنعاش قلبي لها، ومن ثم تم نقلها إلى المستشفى، حيث لا تزال بالعناية المركزة في حالة غيبوبة.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا