خبير يكشف سر اختفاء الطائرة الماليزية.. ويتحدث عن مفاجأة

قالت صحيفة “الميرور” البريطانية عن خبير أسترالي قوله إن الطائرة الماليزية، التي اختفت في 8 مارس 2014، تم العثور عليها في موقع “غوغل إيرث”.

واختفت الطائرة من على شاشات الرادار، في مارس 2014، خلال توجهها من كوالالمبور إلى بكين حاملة على متنها 239 شخصا.
وكانت عملية بحث ضخمة قادتها كل من الصين وأستراليا وماليزيا، بكلفة 115 مليون جنيه إسترليني، للبحث عن الطائرة في يناير 2017، دون أن تكلل المهمة بنجاح.
ونقل موقع سكاي نيوز عربية أن بيتر مكماهون، الذي عرفته الصحيفة كخبير هاو في تحقيقات اختفاء الطائرات، يصر على أنه عثر على الطائرة، حيث نشر صور “ناسا” و”غوغل إرث” تقول إن الطائرة سقطت على بعد 10 أميال من جنوب جزيرة راوند، وهي جزيرة صغيرة تقع شمال موريشيوس.
وقال ماكماهون (64 عاما) “تم إرسال أربعة أميركيين إلى أستراليا للإشراف على نتائج التحقيق، إلا أنه تم إخفاء كل المعطيات عن الرأي العام، لماذا؟” ويضيف “لا يريدون أن يقولوا إنه تم العثور على الطائرة وهي مليئة بثقوب الرصاص.. إذا كشفوا الأمر سيتم فتح تحقيق آخر”.
فيما يعتقد غايسلاين واترلوس، الذي فقد زوجته وابنيه في الحادث المأساوي، أن الطائرة أطلق عليها النار، مضيفا “فيتنام وماليزيا والتايلاند تحجب معلومات مهمة عن الرأي العام”.
وأردف قائلا “هناك دول أخرى تعرف هذه المعلومات لكنها صامتة، مثل بريطانيا وأميركا.. لماذا الصمت ؟ لأن هناك معلومات لا يريدون أن يعرفها الجميع”.
يشار إلى أنه انتشلت أجزاء من حطام الطائرة من جزر بالمحيط الهندي وعلى ساحل شرق أفريقيا، وتأكد أن ثلاثا منها على الأقل من الطائرة المفقودة.