أكثر 10 دول شيدت ناطحات سحاب في 2017..من بينها الإمارات

ناطحة السحاب هي مبنى يضم أكثر من 40 طابقًا، وقد أطلق هذا المصطلح في ثمانينيات القرن التاسع عشر على المباني التي تضم 10 إلى 20 طابقًا. أدى التقدم التكنولوجي على مدى السنوات الأخيرة إلى تشييد مبان أطول من ذلك في جميع أنحاء العالم، وصل طول بعضها إلى 600 متر. ويختلف معدل بناء نطحات السحاب من دولة لأخرى، وجاءت الصين في المركز الأول من حيث عدد ناطحات السحاب التي شيدتها في 2017 والتي بلغ عددها 76 ناطحة سحاب. ويعتبر هذا الرقم كبيرًا مقارنة بعدد ناطحات السحاب التي شيدتها الولايات المتحدة العام الماضي، والتي تأتي في المركز الثاني بـ 10 ناطحات فحسب.

وفي المركز الثالث جاءت كوريا الجنوبية بـ 7 ناطحات سحاب، ثم كندا في المركز الرابع بـ 5 ناطحات سحاب، تليها إندونيسيا في المركز الخامس بـ 5 ناطحات سحاب. وكانت الإمارات الدولة العربية الوحيدة التي احتلت مركزًا في قائمة أكثر 10 دول تشييدًا لناطحات السحاب في 2017، حيث احتلت المركز السادس بـ 4 ناطحات سحاب، وهو نفس العدد الذي شيدته تركيا وكوريا الشمالية وماليزيا أيضًا. وشملت القائمة أيضًا الهند، لتكون الدول الآسيوية بذلك مهيمنة على قائمة الدول العشر الرائدة في تشييد ناطحات السحاب.

العوامل المؤثرة على بناء ناطحات السحاب

– تحاول العديد من الدول في الوقت الحاضر توسيع المدن من خلال تشييد مبان بأحجام مختلفة.

– تتنافس الدول المتقدمة فيما بينها في ارتفاعات المباني التي تشيدها.

– أحرزت الصين تقدمًا كبيرًا في ذلك، وشهدت العديد من مدنها الانتهاء من مبان ذات ارتفاعات هائلة.

– تتضمن مبان الصين العملاقة مركز “Pin An Finance Centre” في مدينة شنتشن بارتفاع 599 مترًا.

– يرجع بناء ناطحات السحاب إلى أسباب اقتصادية وسياسية، فكثير من هذه المباني تُستخدم لأغراض تجارية، ولتلبية احتياجات الشركات والمؤسسات.

– على الجانب الآخر أدت الزيادة السكانية في معظم المناطق إلى ندرة المساكن المتاحة، لذلك يتم تشييد ناطحات السحاب كحل لاستيعاب أعداد كبيرة من السكان.

– علاوة على ذلك، تقلصت مساحة الأراضي المتاحة للبناء، لذلك لم يعد هناك حل سوى تشييد مبان مرتفعة فوق قطع الأرض الصغيرة المتاحة.

تحديات بناء ناطحات السحاب

– تحتاج ناطحات السحاب إلى تمويل ضخم من أجل إكمال تشييدها.

– قد يؤدي ذلك إلى إساءة استخدام أموال دافعي الضرائب، خاصة في الدول التي ينتشر فيها الفساد.

– كما أن تأجير الوحدات بهذه المباني يكون بثمن مرتفع للغاية، يتجاوز قدرات وإمكانات العديد من الشركات.

– علاوة على ذلك، فإن مثل هذه المباني تشهد ضررًا كبيرًا في حالة وقوع أزمات مثل الإرهاب أو الكوارث الطبيعية، والتي قد ينتج عنها عدد كبير جدًا من الضحايا.

أكثر 10 دول شيدت ناطحات سحاب في 2017

الترتيب

الدولة

عدد ناطحات السحاب

1

الصين

76

2

الولايات المتحدة

10

3

كوريا الجنوبية

7

4

كندا

5

5

إندونيسيا

5

6

الإمارات

4

7

تركيا

4

8

كوريا الشمالية

4

9

ماليزيا

4

10

الهند

3