اعلان

رئيس الفلبين يعلن انسحاب بلاده من المحكمة الجنائية الدولية

Advertisement

Advertisement

أعلن الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، الأربعاء، انسحاب بلاده من المعاهدة التأسيسية للمحكمة الجنائية الدولية التي تنظر في سياسته التي أفضت إلى سقوط عدد من القتلى في إطار مكافحة المخدرات.

ووفقا لـ”العربية”، قال دوتيرتي في بيان: “أعلن أن الفلبين ألغت مصادقتها على نظام روما بمفعول فوري”.
وكانت المحكمة التي تتخذ من لاهاي مقرا لها، أفادت في مطلع شباط/فبراير عن بدء “دراسة تمهيدية” المرحلة التي تسبق فتح تحقيق حول حملة مكافحة المخدرات التي يقوم بها دوتيرتي. وتثير هذه السياسة قلقا لدى الأسرة الدولية.
وادنتخب وتيرتي في 2016، وعد بالقضاء على تهريب المخدرات في حملة أدت إلى مقتل عشرات الآلاف من مرتكبي الجنح. ومنذ انتخاب رئيس الفلبين، قتلت الشرطة حوالي 4 آلاف شخص يعتقد أنهم من مهربي أو مدمني المخدرات، حسب الإحصاءات الرسمية. فيما يؤكد مدافعون عن حقوق الإنسان أن عدد القتلى أكبر بثلاثة أضعاف من الرقم المعلن.