رويترز: محاولة أخيرة من “ملياردير الخبر” لإبرام صفقة مع الدائنين قبل عرض ممتلكاته في المزاد العلني

كشفت وكالة “رويترز”، أن ملياردير الخبر الذي قُبض عليه قبل أشهر مختبئا في مزرعته بسبب ديون بالمليارات تلاحقه يستعد لعقد اجتماع مع الدائنين لإنهاء خلاف يتعلق بمطالبات وصلت قيمتها إلى 16 مليار ريال.

وأوضحت مصادر أن مستشاري شركات ملياردير الخبر طلبوا من الدائنين الاجتماع في دبي خلال الأيام القليلة المقبلة، سعيا للتوصل إلى اتفاق قبل أن تبدأ السلطات المحلية مزادا في 18 مارس لبيع أصول بمليارات الدولارات تخص رجل الأعمال الشهير وشركاته، من بينها آلات وعقارات ومركبات. وذكرت “رويترز” نقلا عن المصادر ذاتها، أن ملياردير الخبر طلب من بعض دائنيه الاجتماع بهدف تعيين لجنة لتنسيق المفاوضات بين المقرضين والمدينين قبيل تسوية مزمعة للدين، مشيرين إلى أن الاقتراح الذي أُرسِل إلى الدائنين في السابع من مارس، يخص 42 بنكا مؤهلا نالوا أحكاما قضائية نهائية غير قابلة للطعن عليها بحقه من المحكمة.

وأضافت أن العرض المرسل للدائنين تضمن قائمة بالأصول التي من الممكن النقاش بخصوصها في إطار اتفاق محتمل، وأن تلك الأصول تتضمن أرصدة دائنة بقيمة 12.3 مليون ريال في بنوك سعودية ومبالغ إضافية قيمتها 22.2 مليون ريال لدى شركات مالية أخرى. وتقول المصادر إن الأصول تشمل كذلك أسهما قيمتها الإجمالية 1.57 مليار ريال في شركات من بينها البنك الأهلي التجاري، والمملكة القابضة، ومجموعة سامبا المالية، وبنك الرياض، وأصولا عقارية بقيمة 3.21 مليار ريال، وحصصا في أربع شركات، وأصولا إضافية تتوزع على أقارب لمعن الصانع. يشار إلى أنه كان قد قُبض على ملياردير الخبر في أكتوبر الماضي بسبب عدم سداد ديون تقدر بما يفوق 11 مليار ريال، إلا أن مصادر أكدت أن المبلغ يزيد عن ذلك بكثير.