تضامن واسع مع عضوة الشورى لطيفة الشعلان بعد تعرضها لهجمة في تويتر

حظيت عضوة مجلس الشورى لطيفة الشعلان بتضامن وتأييد واسعين من قبل مواطنيها في مواجهة هجمة تعرضت لها من قبل معلقين في تويتر.

ودخل وسم #عضوة_شورى_تعتبر_الشعب_دواعش قائمة الوسوم الأعلى تفاعلًا في المملكة، اليوم السبت، بعد تغريدة للنائبة الشعلان اعتُبرت أنها اتهام لمهاجمي مواقفها في مجلس الشورى بأنهم دواعش.
وكانت شعلان أبدت تأييدها لتغريدة لإحدى متابعاتها كتبت فيها: “ما يصح إلا الصحيح.. والقافلة تسير والدواعش ينبحون”، إذ ردت عليها بالقول: “أحسنتِ”.
ورغم تعرضها للهجوم من قبل أعداد من المغردين إلا أن معظم الشخصيات والحسابات المعروفة عبرت عن مساندتها للشعلان وكتب الكاتب والمحامي السعودي عبدالرحمن اللاحم: “ماتتعرض له الدكتورة لطيفة الشعلان من هجوم ممنهج من بعض الدرباوية في تويتر بسبب مواقفها في مجلس الشورى؛ تنمر وتخلف وعدوان وظلم من حقك أن تختلف مع ماتطرحه تحت قبة المجلس لكن مو من حقك التشكيك بوطنيتها وسبها وشتمها المجلس لازم يدافع عن أعضائه بالطرق القانونية”.
وكتبت الناشطة السعودية حليمة مظفر: “ليت لدينا في #مجلس_الشورى عشرة فقط بقوة لطيفة الشعلان وصدق مواقفها.. تنبع مواقفها من ملامسة الواقع وتطرح رؤاها وفق منهج علمي .. صادقة مخلصة تتمتع برؤية بعيدة النظر وما تعانيه من حملة تنمر لإخافتها ستفشل لأنه تنمر ينطلق من وعي مريض بالجهل والرجعية لا يريد التحرك للأمام للأسف.”
وعلق المدون والإعلامي السعودي طراد الأسمري: “#عضوه_الشوري_تبلك_المواطنين .. هذا الهاشتاق وغيره نموذج لحملات التنمر الإلكتروني التي يقودها مجموعة من العنصريين في محاولة منهم لتوجيه الرأي العام وفرض أجندتهم المشبوهة عبر تشويه سمعة كل من لايوافقهم .. خابوا وتعسوا.”