اعلان

بالفيديو والصور: ابنة سريديفي كابور تحتفل بعيد ميلادها وسط انتقادات.. وتنشر صورة رماد والدتها

Advertisement

احتفلت جهانفي كابور، ابنة الممثلة الهندية الشهيرة سريديفي كابور، التي توفيت قبل أيام بشكل مفاجئ، بعيد ميلادها الـ21، وذلك في 6 مارس/آذار.

وحرص أصدقاء لجهانفي وأفراد من عائلتها على الاحتفال معها بعيد الميلاد، في محاولة للترويح عن جهانفي بعد وفاة والدتها. وانتشرت صور عبر مواقع التواصل الاجتماعي من حفلة الميلاد، حيث تظهر أصدقاء وأفراد من عائلة جهانفي بصحبتها إضافة إلى قوالب الكيك والشموع، وقد شاركت جهانفي مجموعة من المسنين بعيد ميلادها.
وكان اللافت حضور الأخت غير الشقيقة لجهانفي، أنشولا كابور، إلى حفلة عيد الميلاد، ما يشير إلى عودة الروابط بينهما، إذ كانت علاقة كل من الأخوين غير الشقيقين أرجون وأنشولا مع أختهما مضطربة، ولم تكن جيدة بسبب سيريديفي، التي كان يعتبرها كل من أرجون وأنشولا سبب خراب عائلتهما، بعد اتهام الممثلة سريديفي بنزع زوجها موني كابور من وسط عائلته وولديه أرجون وأنشولا. لكن صور حفلة الميلاد التي انتشرت عبر مواقع التواصل لاقت انتقادات كثيرة من قبل متابعين، رغم تلقيها التهاني من قبل آخرين، إذ استنكر ناشطون قيام جهانفي بالاحتفال ونزع ملابس الحداد ولم يمض على وفاة والدتها سوى أيام قليلة.
وكانت جيهانفي قد نشرت عبر صفحتها في موقع “انستغرام” صورة علقت عليها “الوداع الأخير” وتظهر بعض أفراد العائلة المقربين من سريديفي وهم يحملون “رمادها” لذره على ما يبدو في البحر.
يذكر أن سريديفي كابور توفيت في دولة الإمارات قبل أيام عن عمر 54 عامًا، وذلك بعد غرقها في حوض الاستحمام في غرفتها الخاصة في فندق بإمارة دبي، حيث سبق وتوجهت إلى الإمارات لحضور حفل زفاف ابن شقيقها في إمارة رأس الخيمة.

One final goodbye

A post shared by Jhanvi Kapoor (@jhanvikapoor) on