وزير الخارجية البريطاني: من حق السعودية الدفاع عن أمنها وعلى الحوثيين عدم عرقلة المساعدات الإنسانية

أكد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، أن التغييرات التي شهدتها المملكة العربية السعودية كان يصعب تخيلها حتى قبل بعض سنوات قليلة. وأضاف جونسون: هذه مرحلة ذات أهمية بالغة في السعودية، في الوقت الذي تطبق فيه إصلاحات طموحة غايتها التجديد الاقتصادي والاجتماعي، وخلال الشهور التسعة منذ مبايعته وليًا للعهد، شهدنا تغييرات كان يصعب تخيلها حتى قبل بضع سنوات قليلة. وتابع: “وكشريك قديم العهد للسعودية، سوف تبذل بريطانيا كل ما في وسعها لدعم هذه الإصلاحات والمساعدة في تحقيق الطموحات التي تشملها رؤية 2030”. وأكد أن زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان تبشر بانطلاق حقبة جديدة من علاقات الصداقة بين البلدين، وأن اتساع نطاق وطموح رؤية 2030 يتيح تطوير العلاقات لتشمل التعاون بمجالات التعليم والرعاية الصحية والثقافة والرياضة والتكنولوجيا. وفي شأن الأزمة اليمنية، أكد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون أن بريطانيا تؤيد حق السعودية في الدفاع عن أمنها الوطني.

وقال: أي حل لهذا الصراع يجب أن يضمن ألا تتعرض السعودية لأي تهديد أمني يأتيها عبر الحدود، وقد اتفقنا اليوم على تعزيز تفتيش الأمم المتحدة للسفن لضمان أن تظل موانئ اليمن كافة مفتوحة أمام المساعدات الإنسانية والسلع التجارية التي يحتاج إليها شعب اليمن، كما نطالب الحوثيين بأداء ما عليهم عمله والسماح بدخول المساعدات الإنسانية بلا عراقيل للمناطق التي يسيطرون عليها. وأضاف: سوف نضاعف، نحن في المملكة المتحدة، جهودنا لدعم العملية السياسية التي ترعاها الأمم المتحدة، ونأمل دعوة نظرائنا من الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة إلى اجتماع قبل نهاية شهر مارس لضمان أن نحقق مزيدًا من التقدم تجاه التوصل لحل سياسي، والذي نعتقد بأنه حيوي جدًا .. ويسعدني أيضًا أن السعودية سوف تضع خطة لإعادة إعمار اليمن بعد تسوية الصراع. واختتم قوله: “تمر السعودية بمرحلة من التغيير، وكذلك هي الحال بالنسبة لشراكة بريطانيا مع المملكة لما هو لصالح أمن وازدهار كلتا مملكتينا طوال سنوات عديدة قادمة”.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا