قرقاش ينسف أكاذيب الجزيرة ويكشف تحركات الشيخ زايد لوأد الفتنة في قطر

رد الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، على المزاعم التي أوردتها قناة الجزيرة القطرية، بخصوص السعودية والإمارات ومسرحية الانقلاب المزعوم في قطر ، وذلك بسرد حقائق عن هذه الفترة.

وقال قرقاش، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، مساء أمس الأربعاء :”روى لي شاهد بأنه عندما سمع الشيخ زايد رحمه الله بانقلاب الشيخ حمد على والده وكان في جنيف، بادر فورا بلم الشمل ودفن الفتن”.
وأضاف، “نصح الشيخ خليفة بأن يبارك لابنه وكان ذلك بإرسال الشيخ زايد رئيس ديوانه إلى الشيخ خليفة في مقر إقامته في كان بفرنسا”.
وتابع قرقاش: ” وكان هذا الطرح بحضور الشيخ عبدالعزيز بن خليفة وعيسى الكواري، وأضاف مبعوث الشيخ زايد بأن أبوظبي سوف تسخر له كافة الإمكانيات التي تحفظ كرامته كحاكم سابق”.
واختتم قرقاش ، بالتأكيد على أن هذا هو التاريخ كما يرويه شاهد بعيدا عن الكذب والتضليل.
وكانت الجزيرة القطرية قد أذاعت مؤخراً تقريراً، عن انقلاب 1996 المزعوم في قطر، زاعمة أن هناك قوة من المنطقة، فى إشارة إلى المملكة العربية السعودية ،حاولت أن تساعد الشيخ خليفة في العودة للحكم مرة أخرى .