اعلان

شاهد: حفل راقص لأعضاء هيئة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة بعد اجتماع عن الغوطة!

Advertisement

تداول ناشطون بمواقع التواصل مقطعاً مصوراً، قالوا إنه لأعضاء هيئة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة وهم يرقصون ويتمايلون على أنغام الموسيقى ال صاخبة عقب اجتماع حضروه ناقش وضع الغوطة الشرقية. ويظهر المقطع المتداول على نطاق واسع والذي لم يتسنى لـ(صحيفة المرصد) التثبُّت من مدى صحته ولا مكان أو زمان تصويره، أعضاء المجلس يرقصون وأنغام الموسيقى الصاخبة تهز أرجاء القاعة الظاهرة.

ونقل موقع “هاف بوست عربي” عن مصدر خاص، أنه كان هناك حفلاً تم بالفعل من أجل التعارف، تخلَّله رقص وغناء. وطالب مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف بفتح تحقيق كامل ومستقل في الأحداث التي تشهدها الغوطة الشرقية المحاصرة، وذلك في ظل استمرار استهداف المنطقة المحاصرة رغم صدور قرار بمجلس الأمن يطالب بوقف إطلاق النار.