اعلان

بعد تداوله.. مسؤول في شرطة تبوك يوضح حقيقة مقطع “طفلي النافذة”

Advertisement

صرّح مسؤول في شرطة منطقة تبوك بشأن مقطع الفيديو الذي أظهر طفلين محتجزين في نافذة منزل بأحد أحياء مدينة تبوك، وصاحبته معلومات تفيد بأن الطفلين يتعرضان لسوء المعاملة من خادمة تقيم معهما.

وقال المسؤول إن ما يُتداول من معلومات بهذا الشأن غير صحيح، مؤكداً أن الشرطة استدعت صاحب المنزل الذي أفاد بأن طفليه لم يتعرضا لأي عنف منزلي وأنهما يقيمان مع والدتهما على عكس ما أشيع من أن والدتهما مطلقة ويعيشان مع والدهما وجدتهما وخادمة. وكان مقطع الفيديو قد دفع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية إلى توجيه وحدة الحماية الاجتماعية بفرع الوزارة في منطقة تبوك لمباشرة حالة الطفلين والتحقق من وضعهما الاجتماعي.