تقنية حكم الفيديو جاهزة للاستخدام بكأس العالم بعد الموافقة عليها رسميًا

قال المجلس الدولي لكرة القدم المسؤول عن سن قوانين اللعبة الشعبية، في بيان، اليوم السبت، إنه وافق على استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد في مباريات اللعبة؛ بهدف مساعدة الحكام.

ويفتح هذا القرار الباب أمام استخدام التقنية في نهائيات كأس العالم في روسيا، الصيف المقبل. وقال الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا): إن تقنية حكم الفيديو المساعد ستستخدم بنهائيات كأس العالم في روسيا، في حالة الموافقة عليها، بينما قال الاتحاد الأوروبي للعبة إنه لن يستخدم هذه التقنية في دوري الأبطال الموسم المقبل.
ويقول منتقدون: إن هذه التقنية تسببت في ارتباك بالمسابقات التي استخدمت فيها، خاصة للمشاهدين في الملاعب الذين غالبًا لا يدركون ما يحدث خلال عملية المراجعة. ووصف بيان للمجلس الدولي لكرة القدم هذه الخطوة بأنها “تاريخية لتحقيق المزيد من العدالة في كرة القدم”.
وتشير لوائح المجلس العالمي إلى أن حكم الفيديو المساعد يُستخدم في حالات الأهداف وركلات الجزاء والطرد المباشر والهوية الخطأ للاعبين. ويشاهد حكم المباراة على شاشات التلفزيون، ويتواصل باستمرار مع الحكم الرئيسي ويراجع القرارات. ولو تمت مشاهدة خطأ “واضح” يمكن مراجعة الواقعة وتغيير القرار. ويمكن للحكم الذي تتاح له شاشة خارج الملعب أن يقرر بنفسه مراجعة القرار. وتطبيق هذا النظام أحد أهم مشروعات جياني إنفانتينو، رئيس الفيفا، منذ انتخابه في فبراير/ شباط 2016.