التعليم تزف بشرى سارة للمبتعثين بشأن دراسة تخصصين في وقت واحد.. وتكشف عن الشروط!

زفت وزارة التعليم بشرى سارة للطلاب المبتعثين بالولايات المتحدة الأميركية بشأن السماح لهم بدراسة تخصصين في وقت واحد، وقيدتها بـ9 شروط، فضلا عن دراسة فصل دراسي خارج بلد الابتعاث ضمن 5 شروط.

ولفتت الملحقية الثقافية في أمريكا للطلبة المبتعثين حسب اللائحة التنفيذية لدراسة الطلاب للبرامج المشتركة:” 4 برامج دراسية يسمح للطلاب بدراستها، بالإضافة إلى تخصصهم الرئيس، والتي تتضمن دراسة تخصصين في وقت واحد لطلاب مرحلة البكالوريوس، ودراسة البرامج المشتركة لطلاب الدراسات العليا، والبرامج المتصلة لطلاب مرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا، ودراسة فصل دراسي خارج دولة الابتعاث”، بحسب “الوطن”.
كما حددت اللائحة 9 شروط لدراسة تخصصين لطلاب مرحلة البكالوريوس أن يكون التخصصان موصى بهما في الجامعة، وأن يكونا في نفس المجال الدراسي، وفي تخصصين متقاربين، وأن يكون تخصص الابتعاث هو التخصص الأساس أو الأولي، بالإضافة إلى أن يكمل المبتعث 30 ساعة دراسية من برنامج التخصص الأساس بمعدل تراكمي لا يقل عن 3.00 من 4.00 وألا يترتب على دراسة التخصصين زيادة في مدة الابتعاث، وأن يرفق الطالب صورة رسمية من خطته الدراسية عند رفع الطلب للملحقية، وأن يدرس الطلاب مقررات تفي بمتطلبات التخصصين معاً، بالإضافة إلى ألا يكون التخصص ضمن التخصصات الصحية والطبية، وموافقة جهة الترشيح لمبتعثي وظيفتك بعثتك.